الاثنين، 30 يونيو، 2014

مصوغة حول الحیاة المدرسیة

بواسطة : tifawt بتاريخ : الاثنين, يونيو 30, 2014
تستهدف هذه المصوغة تكوین و تأهیل الأساتذة الطلبة في مجال الحیاة المدرسیة بالأسلاك التكوینة- التأهیلیة الثلاث و هي تهتم بالتنشئة الشاملة لشخصیة المتعلم داخل فضاءات مكانیة وزمانیة ملائمة، باعتماد أنشطة تفاعلیة متنوعة تراعي الجوانب المعرفیة والوجدانیة من شخصیاتهم. فالحیاة المدرسیة بهذا المعنى تتمحور حول مجموعة من الأنشطة الداعمة و المندمجة، وهي أنشطة تفعلَ على مستوى الأندیة التربویة بتكامل مع الأنشطة الفصلیة بفضل مقاربة التدریس بالكفایات، و تسعى إلى إكساب المتعلمین والمتعلمات الكفایات والقیم التي تؤهلهم للاندماج الفاعل في الحیاة العملیة و المهنیة، وترجمة القیم والاختیارات إلى ممارسة ملموسة في حیاتهم من خلال السلوك المدني المواطن، كما تعطي هامشا أكبر للمبادرات الفردیة والجماعیة من خلال المشروع الشخصي و مشروع القسم و مشروع المؤسسة ، هذه المشاریع التي تهتم أكثر بالواقع المحلي والجهوي.


و بالنظر للارتباط الوثیق بین الحیاة المدرسیة والحیاة العامة، وما یفرضه ذلك من تفاعل وتجاوب مع مختلف المتغیرات الاقتصادیة، والقیم الاجتماعیة، والتطورات المعرفیة والتكنولوجیة، فعلى المدرسة بكل مكوناتها و فاعلیها أن تنهض بأدوارها ومهامها التربویة والمؤسساتیة والتنظیمیة والاجتماعیة و تحقق الأهداف التالیة :
  • إعمال الفكر ، والقدرة على الفهم والتحلیل والنقاش الحر ، وا بٕداء الرأي واحترام الرأي الآخر؛
  • التربیة على الممارسة الدیمقراطیة وتكریس النهج الحداثي والدیمقراطي؛
  • النمو المتوازن عقلیا ونفسیا ووجدانیا؛
  • تنمیة الكفایات والمهارات والقدرات لاكتساب المعارف ، وبناء المشاریع الشخصیة؛
  • جعل المتعلم في قلب الاهتمام والتفكیر والفعل
  • جعل المدرسة فضاء خصبا یساعد على تحریر الطاقات الإبداعیة واكتساب
  • المواهب في مختلف المجالات؛
  • تنشیط المؤسسة ثقافیا وعلمیا وریاضیا وفنیا ؛
  • الاعتناء بكل فضاءات المؤسسة وجعلها قطبا جذابا وفضاء مریحا؛
  • اعتماد المقاربة التشاركیة، ومقاربتي الجودة والتقییم؛
  • اعتماد التدبیر بالنتائج والتدبیر بالمشاریع؛
  • انفتاح المؤسسة على محیطها الاجتماعي والثقافي والاقتصادي؛

الكفایة المستهدفة من مجزوءة التكوین الخاصة بالحیاة المدرسیة

ضبط الأسس والمرتكزات التشریعیة والتربویة المنظمة للحیاة المدرسیة وتوظیفھا في الممارسات المھنیة الیومیة.

الأهداف المتوخاة من المجزوءة:


  • الإلمام بكل مجالات الأنشطة المدرسیة و التحكم في آلیات تفعیلها على مستوى المؤسسة التربویة و كدا مع محیطها الاقتصادي و الاجتماعي و مع مختلف الشركاء؛
  • التمكن من ربط علاقات مهنیة و اجتماعیة مع كل الفاعلین بالمجتمع المدرسي : إدارة تربویة ؛ هیئة التأطیر و المراقبة، أطر تربویة, متعلمین و متعلمات و كل الشركاء؛
  • الالتزام بمبادئ دمقرطة الحیاة المدرسیة وتجسید القیم النبیلة و القدرة على تأطیر المتعلم لمواجهة مشاكل الحیاة و القدرة على إعمال الفكر والتمكن من الفهم والتحلیل والنقاش الحر وا بٕداء الرأي واحترام الرأي الآخر؛
  • التمكن من مجموعة من المقاربات التربویة التي تجعل الأستاذ قادرا على تنمیة كفاءات ومهارات وقدرات المتعلمین و المتعلمات لاكتساب المعارف، وبناء المشاریع الشخصیة وتفجیر الطاقات الإبداعیة واكتساب المواهب في مختلف المجالات؛

 في سیاق تنفیذ البرنامج الإستعجالي ولاسیما مشروع  E3.P المتعلق بتعزیز كفاءات الأطر التربویة، وتفعیلا لمضامین المرسوم رقم 2.11.672 الصادر في 27  محرم 1433 من (23 دیسمبر 2011 ) في شأن إحداث وتنظیم المراكز الجهویة لمهن التربیة والتكوین ولاسیما فیما یتعلق بإصلاح الهندسة الجدیدة المتعلقة بإعداد منهاج التكوین وفق التصور الجدید، هذا التكوین الذي یتمیز بكونه" تكمیلیا- تأهیلیا و"ممهننا" یستهدف بناء وتطویر الكفایات المهنیة التي تؤهل المدرس لممارسة مهنة التدریس بشكل حرفي. وفي هذا الإطار، ووفق هذه الإستراتیجیة یأتي وضع هذه المصوغة المتعلقة بالحیاة المدرسیة و التي تستهدف تكوین و تأهیل الأساتذة الطلبة في مجال الحیاة المدرسیة بالأسلاك التكوینة- التأهیلیة الثلاث.

لقد تم إدماج هذه المصوغة بشكل منفرد ضمن الهندسة الجدیدة المتعلقة بمنهاج التكوین و ذلك إیمانا من الوزارة للأهمیة الكبرى التي أصبحت تحظى بها الحیاة المدرسیة في إطار منظومة التربیة و التكوین و ذلك من خلال تفعیل الآلیات وتعبئة كل الموارد المادیة والبشریة لجعل المؤسسة التعلیمیة فضاء للتحصیل والإنتاج والإبداع وفق مدخل یستدمج آلیات الحكامة الرشیدة، ویستحضر قیم المواطنة وحقوق الإنسان و تفعیل الأنشطة المدرسیة الداعمة و المندمجة من خلال استثمار النصوص القانونیة و التنظیمیة والوثائق
والدلائل والتربویة المعمول بها.

إرشادات منهجیة:

تندرج مجزوءة الحیاة المدرسیة في سیاق الهندسة الجدیدة للتكوین الأساس بالمراكز الجهویة لمهن التربیة و التكوین, و التي تعتمد المقاربة المجزوءاتیة بمنطق الكفایات, و لانجاز هده المجزوءة یتعین على الاستاد المؤطر العمل :
  • الانطلاق من مبدأ التكوین الذاتي للطالب الاستاد باعتباره حامل تجربة و معرفة؛
  • الإعداد الذهني و المنهجي لمحاور المجزوءة؛
  • إعداد الوثائق الأساسیة و العمل على توفیرها؛
  • التخطیط القبلي لوضعیات التكوین و أنشطتها؛
  • التسلح بتقنیات للتنشیط و التحفیز في مستوى الفئة المستهدفة؛
  • استحضار اكراهات الغلاف الزمني بحكم طبیعة الوضعیات و الأنشطة
  • التركیز في الورشات على دراسة حالات و استثمار الوثائق لبناء التعلمات ؛
 تحميل مصوغة حول الحیاة المدرسیة

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوضة لذى | |