الأربعاء، 19 نوفمبر، 2014

فضيحة اكتشاف المحسوبية والزبونية في ترقية استاذين من حاملي الشواهد

بواسطة : tifawt بتاريخ : الأربعاء, نوفمبر 19, 2014
علم موقع إنصاف بريس، من مصادر خاصة أن هناك حالة هيجان داخل قطاع واسع من الاساتذة وصل مداه إلى وزارة التربية الوطنية دون علم الوزير رشيد بلمختار، بسبب المحسوبية والزبونية التي اكتشفت باكاديمية جهة فاس بولمان والجهة الشرقية حيث تم انتقاء استاذة وأستاذ لاجتياز مباراة الترقية بالشواهد من خريجي المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين فوج 2012 /2013، وتم اقصاء باقي الاساتذة. 

 وكشفت المصادر، أنه تم اكتشاف الامر منذ اول امس حين افرج عن لائحة الاساتذة الذين شملتهم الترقية بالشواهد والذي يصل عددهم حوالي 2949 على الصعيد الوطني، والتي شملت الأستاذين اللذين يشتغلان بأحد المؤسسات التعليمية بجهة فاس بولمان والجهة الشرقية دون باقي الأساتذة رغم أنهما لم يكونا قد شملهم الترسيم في تلك الفترة كباقي الأساتذة. 

وكانت وزراة بلمختار أنذاك قد عملت على عدم ترقية الأساتذة حاملي الشواهد المنتمين فوج 2012 / 2013 بحجة أنهم لم يخضعوا لترسيم في الوظيفة العمومية، ليكتشفوا أول يوم أمس إدراج اسم الاستاذين في لائحة الخاصة بالترقية بالشواهد.ليبقى السؤال مطروحا على وزير التربية الوطنية رشيد بلمختار لماذا تم ترقية هاذين الأستاذين دون باقي الأساتذة الذين خاضوا معارك نضالية دون جدوى.
إنصاف يس 
عبد الرحيم المسكاوي

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوضة لذى | |