الثلاثاء، 17 مارس، 2015

التنسيق النقابي الثلاثي يصدر بلاغا-17 مارس 2015

بواسطة : tifawt بتاريخ : الثلاثاء, مارس 17, 2015
اجتمعت المكاتب النقابية الثلاث: الأمانة العامة للاتحاد المغربي للشغل، والمكتب التنفيذي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل والمكتب المركزي للفيدرالية الديمقراطية للشغل، يوم الثلاثاء 17 مارس 2015 بمقر الاتحاد المغربي للشغل بالدار البيضاء، للتداول في سير جلسات الحوار الاجتماعي للقطاعين العام والخاص، وتقييمها لاتخاذ المبادرات والصيغ النضالية التي قررتها الأجهزة التقريرية للمركزيات النقابية الثلاث.

وبعد نقاش مستفيض أخذ بعين الاعتبار السياق الوطني وعدالة ومشروعية المطالب العمالية والهجوم المتوالي على القدرة الشرائية للأجراء وعموم المواطنين، وتماطل الحكومة في الوفاء لتنفيذ التزاماتها، فإن الأجهزة التنفيذية للمركزيات الثلاث :

 - تعلن تشبثها بمضامين الملف المطلبي في شموليته وعلى رأسها تحسين الدخل والرفع من الأجور والمعاشات.

 - تسجل أن الحكومة من خلال الجلسات التفاوضية الأولى في القطاعين العام والخاص قد أبانت عن عدم توفرها لإرادة سياسية حقيقية للتفاوض الجدي والمسؤول، والدليل أنها لا تتوفر على مقترحات عملية لتحسين الأوضاع المادية للطبقة العاملة.

 - تستنكر تصريحات رئيس الحكومة المعادية للفعل النقابي والحقوق والحريات النقابية وتطالبه بالاستجابة الفورية للمطالب المادية والمهنية والاجتماعية للطبقة العاملة.
- تقرر الإبقاء على اجتماعاتها مفتوحة لمتابعة كل التطورات واتخاذ القرارات النضالية في بحر الأسبوع المقبل.

- تعتبر المؤتمر الوطني الحادي عشر للاتحاد المغربي للشغل الذي يتزامن مع الذكرى الستون لتأسيس المنظمة، محطة تاريخية في المسار النقابي الوحدوي الذي تنشده الطبقة العاملة.

- تدعو الشغيلة المغربية بكل مكوناتها إلى المزيد من اليقظة والتعبئة لمواجهة كل التطورات والانخراط في كل المحطات التي يقررها المسار النقابي الوحدوي.

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوضة لذى | |