السبت، 11 يوليو، 2015

خطوة نحو الغاء التفرغ النقابي

بواسطة : tifawt بتاريخ : السبت, يوليو 11, 2015
كشف مصادر مطلعة أن وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، قامت مؤخرا بإبلاغ ممثلي النقابات التعليمية بأنها ستلغي ابتداء من 31 غشت 2015 كل التفرغات الممنوحة، وأنها ستوجه دعوة للنقابات الأكثر تمثيلية للاجتماع من جديد لمناقشة معايير الاستفادة من التفرغات والعدد الذي يناسب كل نقابة حسب تمثيليتها.

 وذكرت المصادر أن جهات نفاذة من بعض الأحزاب السياسية و النقابات و الجمعيات تقوم بمحاولات لعرقلة هذا الإجراء، وكشفت المصادر أن عددا كبيرا من النقابيين المتفرغين يستفيدون من التفرغ لأغراض حزبية وجمعوية، و يعد عددهم بالمئات في الوقت الذي يعاني القطاع من خصاص مهول، لاسيما و أن آلاف تلاميذ في المدن و القرى قد حرموا من حقهم في التعليم بسبب نقص أطر التدريس هذه السنة.

 وفي ظل منح تفرغات شبهتها مصادر بأنها تمت بطريقة "لوزيعة" مع النقابات، اشارت مصادر مطلعة أن الموسم الدراسي المقبل سيعرف خصاصا في الأطر بعد استفادة حوالي 13 ألف موظف من التقاعد، حيث استفاد ما يناهز 5000 موظف من التقاعد النسبي و8000 من التقاعد الكامل. وفي انتظار تدخل الوزارة لإصلاح خلل التفرغات العشوائية التي تستنزف أطر الوزارة و مالية الدولة، تبقى أغلبية المستفيدين من وضعية "رهن الإشارة" نساء، ومنهن زوجات محظوظات من مسؤولين في الوزارة يترأسن جمعيات لا أثر لنشاطها في الساحة، وهو ما يفتح باب المحسوبية و الزبونية على مصراعيه.

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوضة لذى | |